التعليم والتأهيل المهني

إذا كنتِ ترغبين في العمل أو التعلم في ألمانيا، فأنتِ بحاجة عادةً إلى معرفةٍ جيدةٍ باللغة الألمانية. وتسري هذه القاعدة خاصةً إذا كنت ترغبين في البقاء لفترةً طويلةً أو حتى بشكلٍ دائمٍ في ألمانيا. أما إلى أي مدى تلزمكِ إجادة اللغة الألمانية، فالأمر متعلقٌ بالمهنة التي ترغبين احترافها. وبإجادة الأساسيات يمكنكِ أن تبلى بلاءً حسنًا في بعض المهن.

تعلم الألمانية – حديثًا وكتابةً وفهما

دورات الاندماج

تُدرّس أساسيات اللغة الألمانية على سبيل المثال فيما يُعرف بـ "دورات الاندماج". وتفضي دورة الاندماج هذه إلى "امتحان اللغة الألمانية للمهاجرين (DTZ)" والذي يعادل مستوى المرحلة المتوسطة الأولى "B1" للإطار الأوروبي المرجعي العام للغات (CEFR) . ومنذ 2005 يتمتع النازحون ذوي الأصول الألمانية العائدون إلى وطنهم الأم بعد هجرتهم للخارج وكذلك المهاجرون ممن لديهم إقامات طويلة المدة في ألمانيا بحقٍ قانونيٍّ في الالتحاق بدورة اندماج. أما مواطنو ألمانيا والاتحاد الأوروبي فليس لديهم هذا الحق. وتختص الدائرة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين بمنحك إذنًا بحضور إحدى هذه الدورات.

للمزيد

اللغة الألمانية للأغراض المهنية


إلا أنه غالبًا ما تلزم إجادة عميقة وذات صلة بالمهنة ليتمكن المرء من مزاولة مهنةٍ معينة أو العمل في قطاع معين. وهناك دورات مجانية مخصصة للأغراض المهنية تساعد على اكتساب اللغة. لكن لا يمكنكِ الالتحاق بها إلا في ظل ظروفٍ معينة. وبطبيعة الحال هناك دورات لغة للأغراض المهنية يمكنكِ الالتحاق بها إذا كنت ستتحملين تكاليفها المادية.
وإنه ليُشترط جزئيًا في تصاريح بعض المهن – خاصة مهن قطاعات الصحة والتربية والتعليم – اجتياز امتحانات اللغة والتي تستلزم منك على أية حال التحضير لها.
نقطة أخرى ذات أهمية: إذا كنت مجيدًا للألمانية، فستصبح لغتك الأم ميزة لك في كثيرٍ من قطاعات سوق العمل. المهم أن تكون مجيدًا للألمانية.

للمزيد

تعلم أشياء جديدة يفتح فرصًا جديدة


هل قررتِ اختيار هدف مهني معين؟ الآن عليكِ التأكد عمّا إذا كان مفيدًا التقدم مباشرةً للحصول على عمل. ربما عليكِ تعلم هذه المهنة أولًا، أو ما زالت تنقصكِ بعض المعارف.
السؤال هو: ماذا تستطيعين وماذا عليكِ أن تتعلمي كي تتمكنين من مزاولة المهنة التي اخترتِها؟ هل يجب عليكِ أو هل ترغبين في تعلم المهنة من جديد؟ أم هل تنقصكِ بعض المعارف؟ أحيانًا تكون الإجابة على هذا السؤال بسيطة: عندما تتقدمين بمستنداتك لإجراء اعتراف بالمهنة التي تعلمتها، فستجدين في رد جهة الاعتراف الجوانب التي ربما عليكِ تعلمها في دورة تأهيل أو المهارات التي يجب التحقق من إجادتها من خلال اختبار.
وحتى بالنسبة لمن لديهم وظيفة في المهنة التي دائما ما رغبوا فيها، فسيجدون دائمًا عروضًا مثيرة ومجدية لتعميق معارفهم وتوسيعها. ومن الأهمية بمكانٍ دائمًا الاستعلام جيدًا، ذلك أن هناك دائمًا إمكانيات عديدة لتحقيق الهدف المهني.
ويمكن للبالغين في ألمانيا الحصول شهادةٍ مدرسية أو جامعية او تعلم مهنة جديدة أو حتى إكمال تعليمهم إجمالًا. إن العرض كبيرٌ لدرجة أنه من الصعب العثور على الطريق التعليمي والمهني المناسب دون استشارة.
أحيانًا يحتاج المرء إلى دعم للاختيار بين عدة إمكانيات أو حتى للتعرف عليها. لذلك هناك مراكز استشارية للتطوير المهني بولاية شمال الراين وستفاليا. هناك يمكنك الحصول مجانًا على استشارةٍ مكثفة حول كل إمكانية متاحة لتطورك المهني.

فكري جيدًا في الوقت الذي ترغبين في استثماره في تعليمكِ أو تأهيلكِ المهني والتكاليف المتعلقة بكل هذا. هناك في هذا السياق عدة فرص لتمويل من يخططون لتعلم شيء جديد، والسبب في هذا هو الاهتمام المتزايد بالتعلم على مدى الحياة.

لمزيدٍ من المعلومات حول الشهادات المدرسية والدراسة الجامعية
لمزيدٍ من المعلومات حول التأهيل المهني/إعادة التأهيل
لمزيدٍ من المعلومات حول إعادة التأهيل، واختبار النقص المعرفي، والاختبار الخارجي
لمزيدٍ من المعلومات حول التمويل والدعم